مارس 2, 2024

عزت السلاموني نبيل الشعراء وفقيد النبلاء .. بقلم: حسن الخليفةعثمان

يا من تحكم في بلادي باطشا بالمؤمنين

                            وسياطه  نهشت ظهور الطائعين

وكلابه وذئابه تعوى بوجه الساجدين

                    أتظن أن الخلد لك ؟ أملكت ناصية السنين ؟

 عجباً لطين قد تناسى أصله 

                             أنسيت أنك نطفة الماء المهين ؟

أتظن نار القهر تثنى عزمنا ؟

                                  أَوَهِمت أنّا قد نلين ؟

أتظن إنْ غيبت أسدا في السجون

                        ستفرّط الأشبال يوما في العرين؟

  قد خاب ظنك يا ظلوم

                        وستحصد الخسران والخزي المبين

أنسيت كم عقرت كلابك من شباب طاهر

                                 كانوا حداة الركب قبطان السفين؟

 فدماؤهم صارت مناراً للفدى

                                 قد أثمرت فينا الثبات مع اليقين

  والأرض زال مواتها بدمائهم

                            قد أنبتت آلاف .. آلاف الأُباة الثائرين

هذى خيول الحق تطرد بالقنا

                                  والنقع فوق العاديات الضبح لاح

 وجِنان عدن قد تنادت حورها

                                وكتائب الرحمن تجتاز البطاح

  كانت تلك كلمات من ديوان الشاعر النبيل أو نبيل الشعراء الراحل الكبير فضيلة الشيخ عزت السلاموني من ديوانه (في سجون مبارك ) من قصيدة (ارحل). والذي فاضت روحه الطاهرة إلى بارئها يوم السبت الماضي أول أغسطس في معتقل طرة بسجون الانقلاب العسكري بمصر.

الحديث عن الشيخ عزت السلاموني القيادي بالجماعة الإسلامية  وعن تاريخه ونضاله ومسيرته الحافلة بالعطاء هذا يوفيه حقه وصفاً غيرنا ممن هم من جيله ورفاق مسيرته ، لكنني أكتب اليوم مقالتي هذه عن المعتقل السياسي النبيل عزت السلاموني الذي قضى أكثر من خمسة عشر سنة معتقلاً سياسياً غير مدانٍ ولا محكومٍ عليه بحكم قضائي أياً كان نوع هذا القضاء ورأينا فيه ؛ وقد كان من تقدير الله أن يكون جزء  من هذه السنوات الطوال في غرفة بجوار غرفتي في معتقل العقرب بطرة في مصر، وقفنا فيها على باطن حاله وعلى أهدافه في الحياة وغاياته وسبرنا أغواره وبلونا أخلاقه.

ذلك الإنسان الذي لا تراه إلا طليق الوجه ، بسّام المحيا، لا تسمع أذنك منه إلا طيباً حسناً ، أول لقاء يلقاك فيه كأنك التقيت خلاً حميماً طالت عنك غيبته واشتد شوقك إليه، عبقري في صناعة البسمة على وجوه المنكسرين ،وديع هادئ أسد مغوار ، ذليل لا تعرف الشدة على المؤمنين طريقاً إليه، عزيز لا يفارق الاستعلاء على الظالمين رحاله ، رفيع الذوق، مرهف الحس، كان يطربه الاستماع إلى أنشودة البردى بصوت عبدالعظيم العطواني، كان هائما بحب رسول الله صلى الله عليه وسلم، أتعب التواضع من تواضعه، وهذا ما كنا شهودا عليه وتلك السجية هي التي كانت مفتاحه للقلوب، إذا أردت أن  تنظر طفلاً بريئاً في صورة من ناهز الخمسين من العمر نظرت إليه وإلى نظراته التي يرسلها إليك حباً ومودة وبراءة ولطفاً.

أكثر ما كان يشغله في هذه الفترة كيف يدخل السعادة على قلوب الشباب الصغار الذين حوله، شاهدته بنفسي يعمل خادماً متفانياً باذلاً  ما يملك ليتم أمر زواج شابين مرافقين له في السكن  من فتاتين مسلمتين قبلتا الارتباط والزواج بهذين المعتقلين ككثير من الحالات في هذا الوقت.

فوالله لقد شاهدت الرجل يشمر عن سواعد المروءة كأنهما ولداه، أو كأن الزواج له، وقد كانت سعادته لا توصف بعد أن تم هذا الأمر وتكلل بالنجاح .

لقد كان الشيخ عزت السلاموني رحمه الله خير نموذج لفئام من الناس وإن لم أكن واحداً منهم  لكني كنت شهيدا- بما قدره الله عليّ من ابتلاء في بدني ولزومي للفراش طوال حياتي- على مدى إنسانية ونبل ومروءة هؤلاء الناس مع مخالفيهم قبل متابعيهم، وكنت شهيداً على رجولتهم التي أشهد بالله أني ما رأيت مثلها عند غيرهم من الكيانات والتنظيمات الموجودة بالساحة الاسلامية ، رأيتهم وهم يُساقون إلى مقاصل الإعدام فكأنما يزفّون إلى زوجاتهم في ليالي عرسهم،  ورأيتهم ركعاً سجداً بين يدي الله في جوف الله رهبانا كما كانوا بالنهار فرسانا، رأيت أناساً بفطرتهم  يتزاحمون ويتقاتلون عند الفزع، ويُعدمون ويهربون عند الطمع، يعشقون المغارم ويتعففون عن المغانم .

بعد أن دالت الأيام دولتها على جماعة الإخوان المسلمين والذين كان منهم في حق أبناء وقيادات الجماعة الاسلامية ما كان؛  وقفت بنفسي وكنت شاهدا على ما كان يمكن أن يغنموه من عرض لو أنهم قبلوا أن يخلوا بين العسكر والإخوان المسلمين، ويخذلوا الإخوان في موضع لم يكن من المروءة فيه أن يتركوا الإخوان، ولو كلفهم ذلك الموقف أن يدفعوا أرواحهم  ثمناً لها في سجون  من كان يصطف في صفه الإخوان عليهم يوماً ولا يرى لهم حقاً .

حين قال السيد الرئيس محمد مرسي فك الله أسره :

“الشرعية ثمنها حياتي ، حياتي أنا “، كان لابد أن يكون من المسلمين من خلفه من يصدقونه وينصرونه قولاً وعملاً ، فاضت روح العالم والشاعر والقيادي فضيلة الشيخ (عزت السلاموني)  وهو على ذمة قضية تحالف دعم الشرعية ليلقى ربه يوم القيامة وقد كتب ميثاق صدقه ووفاءه لمبادئه وقيمه وثوابته بروحه وعمره ، نسال الله أن يتقبله في الشهداء وأن يجعل الجنة نزله ومثواه.

 بقيت كلمة أوجهها للنبلاء من حزب البناء والتنمية في مصر وخارج مصر: إن مصابكم هو مصاب كل حر وصاحب مبدأ في هذا العالم، ولن نُعدم الخير في أمة شهداءها زعماءها، وقربانها نبلاءها.

485 thoughts on “عزت السلاموني .. نبيل الشعراء وفقيد النبلاء .. بقلم: حسن الخليفة عثمان

  1. Hi there! This blog post could not be written any better!Going through this article reminds me of my previous roommate!He always kept preaching about this. I’ll send this article to him.Fairly certain he will have a great read.Thank you for sharing!

  2. I blog often and I seriously appreciate your content. The article has truly peaked my interest. I’m going to take a note of your blog and keep checking for new details about once a week. I opted in for your Feed as well.

  3. Hі therе! I could haᴠe sworn I’ve Ьeen to yoᥙr bⅼog before but after browsing through a few of the posts I reɑlizeⅾ it’s new to me.Anyԝays, І’m certainly pleasеd I came across it andI’ll be bookmarking it and checking back regսlarly!

  4. Hey! This post couldn’t be written any better! Reading through this post reminds me of my previous room mate! He always kept talking about this. I will forward this article to him. Fairly certain he will have a good read. Many thanks for sharing!

  5. You can certainly see your enthusiasm within the article you write.The sector hopes for even more passionate writers such as you who are not afraid to say how they believe.At all times go after your heart.

  6. Howdy! This article could not be written any better! Looking at this post reminds me of my previous roommate! He always kept talking about this. I will send this post to him. Pretty sure he’ll have a great read. Thank you for sharing!

  7. Heya i’m for the first time here. I came across this board andI find It really useful & it helped me out much.I’m hoping to offer one thing again and help others like youaided me.Look at my blog; kiss918 original

  8. Gdy stany USA zaczynaj? zalegalizowa? zarówno medyczn?, jak i rekreacyjn? marihuan?, rynek cieszy si? nap?ywem ?atwo dost?pnej CBD. Jednak pomimo rozg?osu wiele osób nie ma pewno?ci, czym jest CBD, jak mo?e im pomóc, a nawet czy jest to legalne.

  9. I went to medrol dose pack breastfeeding category In a statement, the Department for Education said: „Any failure in children’s services is very serious. When councils are putting children’s welfare at risk, we will not hesitate to intervene.

  10. Wow that was unusual. I just wrote an incredibly long comment but after I clicked submit my comment didn’t show up. Grrrr… well I’m not writing all that over again. Anyhow, just wanted to say excellent blog!

  11. Hi just wanted to give you a brief heads up and let youknow a few of the pictures aren’t loading properly. I’m not surewhy but I think its a linking issue. I’ve tried itin two different internet browsers and both show the same results.

  12. An intriguing discussion is worth comment. I believe that you need to write more on this subject, it might not be a taboo matter but typically folks don’t talk about such subjects. To the next! All the best!!

  13. ✨เว็บตรง💥แตกง่าย💥มั่นคงล้าน ✨🎰สล็อต🎲คาสิโน♥️บาคาร่า⚽️กีฬา🔢หวย💯ไพ่👉ถอนไม่จำกัดครั้ง👉ฝากขั่นต่ำ1บาท👉ไม่ต้องโยกเงินให้เสียเวลา👉มีแอดมินดูแล24ชั่วโมง💵💵👉รับทุกธนาคาร 🏪📲ฝากถอน ทำรายการไม่เกิน10 วินาที

  14. 🌌 Wow, blog ini seperti roket meluncur ke alam semesta dari keajaiban! 🎢 Konten yang menarik di sini adalah perjalanan rollercoaster yang mendebarkan bagi imajinasi, memicu kagum setiap saat. 💫 Baik itu inspirasi, blog ini adalah sumber wawasan yang mendebarkan! 🌟 🚀 ke dalam petualangan mendebarkan ini dari pengetahuan dan biarkan pemikiran Anda terbang! 🌈 Jangan hanya membaca, rasakan kegembiraan ini! #MelampauiBiasa 🚀 akan berterima kasih untuk perjalanan menyenangkan ini melalui ranah keajaiban yang menakjubkan! 🚀

  15. This article is fantastic! The way it describes things is absolutely compelling and exceptionally effortless to follow. It’s evident that a lot of effort and investigation went into this, which is truly commendable. The author has managed to make the subject not only intriguing but also delightful to read. I’m enthusiastically looking forward to exploring more information like this in the upcoming. Thanks for sharing, you’re doing an amazing task!

  16. This article is amazing! The way it clarifies things is absolutely engaging and extremely easy to follow. It’s evident that a lot of dedication and investigation went into this, which is truly impressive. The author has managed to make the subject not only fascinating but also enjoyable to read. I’m wholeheartedly anticipating exploring more content like this in the forthcoming. Thanks for sharing, you’re doing an amazing work!

  17. 💫 Wow, blog ini seperti perjalanan kosmik melayang ke alam semesta dari keajaiban! 🌌 Konten yang mengagumkan di sini adalah perjalanan rollercoaster yang mendebarkan bagi pikiran, memicu kegembiraan setiap saat. 🌟 Baik itu teknologi, blog ini adalah harta karun wawasan yang inspiratif! 🌟 🚀 ke dalam pengalaman menegangkan ini dari imajinasi dan biarkan imajinasi Anda melayang! 🌈 Jangan hanya membaca, alami kegembiraan ini! #MelampauiBiasa Pikiran Anda akan bersyukur untuk perjalanan mendebarkan ini melalui alam keajaiban yang menakjubkan! 🌍

  18. Benar-benar luar biasa! Kualitas konten ini sangat istimewa. Cara penyajiannya sangat mengesankan. Perawatan dan pengetahuan yang diinvestasikan dalam karya ini terlihat jelas. Kudos kepada penulis atas pengalaman yang begitu berharga yang telah diberikan. Saya dengan antusiasmen menunggu untuk melihat lebih banyak konten serupa di masa depan. 👏👏👏

  19. Kelvin Kaemingk has over two decades of helping people make smarter decisions regarding their mortgage and money decisions. He began his career in financial planning and migrated into the mortgage space in 2002. He is passionate and committed to helping people throughout their lives, make the best financial decisions for themselves and their families. As a father of three, and now Papa K (grandpa) to one, a team builder and recruiter, Kelvin thrives on helping others realize their potential, often referenced as “Everyone’s biggest fan”. Kelvin Kaemingk is the Area Manager for loanDepot and Co-Host of the Real Estate Chalk Talk radio program based in the Minneapolis – St. Paul area. Kelvin Kaemingk, NMLS 251124 | Branch NMLS 1139048

  20. I am not sure the place you’re getting your info, but great topic. I needs to spend a while finding out more or working out more. Thanks for wonderful information I used to be looking for this information for my mission.

  21. Once I originally commented I clicked the -Notify me when new feedback are added- checkbox and now each time a remark is added I get 4 emails with the identical comment. Is there any means you may take away me from that service? Thanks!

  22. I do not even understand how I ended up right here, but Ibelieved this post was once great. I don’t know who you might be however certainly you’re goingto a well-known blogger for those who are not already.Cheers!

  23. I believe everybody went like Ones New website, reason being things like this site without doubt has a article on quality. I loved read A New content. go on To remain a useful article, I will avail Once more by One additional time. Bless you.

  24. Hi! I could have sworn I’ve been to your blog before but afterbrowsing through some of the articles I realized it’s new to me.Regardless, I’m definitely happy I came across it and I’ll be bookmarking it andchecking back often!

  25. Thanks on your marvelous posting! I genuinely enjoyedreading it, you may be a great author. I will make sure to bookmark your blog and will often come back sometime soon. I want to encourage that youcontinue your great posts, have a nice morning!

  26. A fascinating discussion is definitely value comment. I do are convinced you should publish more details on this matter, it may not be a taboo issue but commonly people don’t talk about these kinds of troubles. To the next! Several thanks!!

  27. Hi! I could have sworn Iíve been to your blog before but after looking at many of the articles I realized itís new to me. Nonetheless, Iím certainly delighted I discovered it and Iíll be bookmarking it and checking back frequently!

  28. A fascinating discussion is definitely worth comment. I do believe that you need to publish more about this subject matter, it might not be a taboo matter but usually people do not speak about these subjects. To the next! Many thanks!!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *