فبراير 27, 2024

لماذا لم تتحمل الدولة العميقة وجود مرسي رئيسا .. بقلم: د. محمد الجوادي

لماذا لم تتحمل الدولة العميقة وجود مرسي رئيسا .. بقلم: د. محمد الجوادي

لم يكن فوز محمد مرسي برئاسة مصر صدفة كاملة على نحو ما يصوره البعض، ذلك أن هذا الفوز تم على خطوات متتالية من الترشيح والانتخابات وإعادة الانتخابات.

وقبل هذا جاء الترشيح بعد أن كان الرجل نفسه قد اختير رئيسا لأكبر حزب سياسي في البلاد هو حزب الحرية والعدالة، وقد أثبت هذا الحزب قبل هذا أنه أكبر الأحزاب الموجودة على الساحة بفضل الأصوات التي حصل عليها في الانتخابات البرلمانية التي جرت بعد ثورة 2011.

وقبل هذا وذاك فقد كان الرجل نفسه هو أول رئيس للكتلة البرلمانية للإخوان المسلمين في البرلمان المنتخب الذي استمر طوال خمس سنوات (2000- 2005).

وحسب المصطلح السياسي الذي يخاطب الجماهير بألفاظ معروفة وتشبيهات محببة، فإن مرسي لم يأت من المجهول، كما لم يأت بضربة حظ أو خبطة قدر غير متوقعة، ولم يهبط بالمظلة على هذا الواقع، ومن الإنصاف أن نشير إلى خفوت وتضاؤل الحديث المحموم عن أن مرسي لم يكن المرشح الرئيسي الأول للإخوان وإنما كان مرشحهم الاحتياطي، وهي نغمة حاولت الطغيان على الحديث السياسي لكنها أخذت في الخفوت تدريجيا.

مع هاتين المجموعتين الواضحتين من الحقائق، فإن طبيعة الحياة السياسية الراكدة في النصف الثاني من عصر الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك لم تكن لتتقبل أو لتمرر فكرة أن يصل سياسي كائنا من كان إلى منصب كبير بمثل هذا المعدل من التسارع المعقول دعك من السرعة المشروعة.

وعلى سبيل المثال، فقد ظل كثيرون ينتظرون المنصب الوزاري أكثر من عقد من الزمن حتى جاءهم في نهاية الأمر بصورة أو بأخرى، والأمثلة المباركية على هذا كثيرة حتى إنها من باب الطرافة تشمل عددا من أعضاء وزارة شفيق التي تشكلت في أثناء ثورة 25 يناير/كانون الثاني 2011، بل لقد كان اسم رئيسها شفيق يتردد في محيط العاملين من أجل وصوله إلى منصب أعلى منذ منتصف التسعينيات.

وقد بلغت أقصى أمانيهم أن يعين نائبا للرئيس مبارك بحكم ما كان بينهما من اشتراك في الصفة فهذا طيار وذاك طيار! وكأن مصر ستكتفي من الطيران بالرؤساء.

وربما كان من المناسب في هذا المقام أن ننتهز الفرصة ونأخذ أحمد شفيق نفسه كنموذج جيد (ومتاح) للمقارنة مع مرسي، وللتأمل في آليات وديناميات الصعود في السياسة النخبوية فيما قبل ثورة 2011 وبعدها، وذلك من خلال قراءة الملابسة التي انتهت بوصول أحمد شفيق إلى صدارة السياسة المصرية في أعقاب ثورة 2011، وهو وصول لم يكن برضا الثورة بقدر ما كان بتخطيط -ولا نقول بقبول فحسب- الثورة المضادة التي وجدت في شخصه ضالتها بنسبة تقترب من خمسين في المائة.

وجاء هذا التلاقح المصلحي بعد سلاسل من البحث والمفاجأة التي صادفتها الثورة المضادة في بحثها عن رمز يعود بها وتعود به، ومع هذا فقد كانت التحفظات التي واجهت شفيق كاشفة من ناحية أخرى عن حجم التحفظات التي يمكن أن تواجه مرسي، وأن تجعل قبول الدولة العميقة لمرسي أمرا مشكوكا فيه، وربما تبدو الإضاءات التي نقدمها أكثر اتساعا من الحركة الضيقة للسياسة المصرية في ذلك الحين، لكن الحقيقية أن هذه الحركة تقتضي هذه الإضاءة الواسعة:

1- لم يكن شفيق نفسه منجزا حقيقيا في مجال عمله التنفيذي أو السياسي في وزارة الطيران، وإنما كان بإجماع الآراء منجزا دعائيا إعلاميا، وكان أقرب إلى نماذج الوزراء الذين يغطون ويظللون بالضجيج ما أنجزوه من فشل أو إجرام أو فساد أو جهل أو إرباك، وكان أقرب إلى نموذج حاتم الجبلي، أو أحمد زكي بدر، أو محمد إبراهيم سليمان، أو أحمد المغربي، أو محمد لطفي منصور، أو خليطا منهم جميعا.

ويمثل هؤلاء عينة من الوزراء حلت محل مجموعة بارزة من الوزراء الذين بدأ بهم عهد مبارك، وأضافوا إلى هذا العهد نجاحات ودعامات، وكان منهم حسب الله الكفراوي وماهر أباظة وسلمان متولي ويوسف والي.

وهكذا كان وصول شفيق إلى رئاسة الوزارة (في أي وقت، دعك من وقت الثورة) دليلا على دخول مصر عصر الفشل الذي يغطيه إعلام دعائي كثيف، وما يرتبط بهذا من سطوة الإعلام واعتباره نفسه أنه سيد الموقف في تحويل الأداء المظهري إلى نجاح عميق مذهل (والعكس صحيح).

وللأسف الشديد فقد كان هذا السلوك فيما تلا بعد ثورة يناير هو جوهر دور الإعلام كأداة للثورة المضادة، أداة لا تقف عند أي حد في تسلطها على الحق والعدل والمنطق تسلطا ظالما يؤذي قيمة العقل وقيم النجاح والحق والإنجاز والموضوعية في النهاية.

2- لم يكن أفراد الدولة العميقة وأقطابها سعداء بتجربة أحمد نظيف في رئاسة الوزارة، مع أنهم حققوا استفادات قصوى في هذه الفترة، وذلك أن رئاسة الوزارة ظلت في مفهوم أفراد هذه الدولة العميقة عملا أو مجدا يفوق انتقال وزير ناجح من وزارته أو تخصصه إلى نطاق ضبط إيقاع التخصصات الأخرى جميعا.

ومع افتقار أحمد نظيف بوضوح إلى مقومات رئاسة الوزارة، ظهر بوضوح ما لم يكن الجمهور يعرفه عن مدى حاجة رئيس الوزراء إلى وعي كاف بالماضي الحكومي نفسه، بما يحمله من توازنات عميقة لمصالح مقدرة لا يمكن له هو نفسه أن يلم بها على نحو واضح وصريح.

وهكذا كان على أصحاب المصالح أن يلجؤوا في تعاملهم مع نظيف إلى كثير من الهوامش والحواشي حتى يمكنهم أن يقنعوا صاحب القرار بمدى مشروعية الماضي بكل ما يحمله من تجاوزات.

وليس من شك في أن وعي عاطف عبيد والجنزوري وأسلافهما بسير العمل اليومي في الحكومة المصرية كان يتفوق بمراحل على وعي نظيف، وكانت مثل هذه المقارنة تقود بوضوح إلى التحذير والحذر من تكرارها بوصول أي وزير إلى رئاسة الوزارة على النحو الذي وصل به نظيف، واعتبار مثل هذه الخطوة نوعا من الاقتراب من العشوائية في صناعة القرار السياسي.

وهكذا كان التحسب واضحا حتى بدا بوضوح في قبول نسبي (وأحيانا مطلقا) للجنزوري بكل جموده إذا ما قورن بعصام شرف وشفيق من قبله.

3- وإذا كان الأمر في تقييم وصول شفيق إلى رئاسة الوزارة قد وصل إلى هذا النحو من تغليب النظرة العلوية المستندة إلى المعرفة السابقة، والحكم على شفيق بأنه لا يعرف إلا بعض الشؤون المتعلقة بالطيران، فقد كان الأمر نفسه مضخما ومكبرا إلى حدود كبيرة في حالة مرسي الذي وصل من أستاذية الجامعة إلى كرسي الرئاسة دون أن يشغل مناصب بيروقراطية.

ولم يكن أفراد الدولة العميقة وأقطابها على استعداد لأن يقدروا معنى رأي الشعب ولا صوت الشعب، ولا معنى الانتخابات ولا معنى أصوات الانتخابات في ظل ما استعذبوه من الحديث عن أن مرسي لم يشغل مناصب بيروقراطية، ولم يشارك في اللجان والمجالس التي تحكم عمل الوزارات وتحيط بأسلوبها وماضيها.

وهكذا نستطيع الآن أن نستنتج أنه إذا كان تقبل شفيق عند الدولة العميقة لا يتجاوز رقما ما فإن تقبل مرسي لم يكن ليزيد عن ربع هذا الرقم.

4- وفي نهاية الأمر فإن مفردات نشاط مرسي اليومي، بما فيها من صلوات خمس (أو أكثر)، ومن صلاة الجمعة في أحد المساجد بين العامة، والحرص على المال العام وتقليل النفقات عموما، وتقليل التكاليف المظهرية والسياسية والسلطوية، والترفع عن رسم صورة إلهية للرئيس، والحرص على التسامح والتودد الصادق إلى البسطاء والإعراض عن الأذى، والحرص على احترام الكبير والمرأة، والعطف على الصغير والفقير، وممارسة العمل الجاد في كل يوم، والعودة من السفر إلى العمل مباشرة، والانتشار في أرجاء العالم الخارجي، وتقبل تجاوزات النقد والإهانة والتجريح، وتجنب اللجوء إلى كل ما هو استثنائي، كل هذا وغيره كان كفيلا بأن ينفر أفراد الدولة العميقة التقليديين من مرسي، وهم الذين تعودوا في ثقافتهم وذاكرتهم على صورة نمطية للرئيس تعتمد على ثلاثة محاور:

فهي أولا تشترك مع الألوهية في بعض الصفات، بل تصل إلى تصوير استحواذها على قدر كبير من هذه الصفات.

وهي ثانيا تنتمي إلى البشرية الطبيعية في صفات كثيرة لا تليق بالحاكم الذي لا بد من أن يكون ظالما ومرهوبا.

وهي ثالثا تنتقي وتصطفي من الصفات الشيطانية بعض الصفات التي تكفل لها نفي واستبعاد الصفات الملائكية إلى الأبد.

تاريخ النشر : ٢٠١٣/١١/٤

الجزيرة نت 

773 thoughts on “لماذا لم تتحمل الدولة العميقة وجود مرسي رئيسا .. بقلم: د. محمد الجوادي

  1. Having read this I believed it was very enlightening. I appreciate you finding the time and effort to put this article together. I once again find myself spending a lot of time both reading and commenting. But so what, it was still worth it!

  2. I just like the helpful information you supply in your articles. I’ll bookmark your blog and test once more here frequently. I am quite sure I will be told many new stuff right right here! Good luck for the following!

  3. Coi Thẳng Viettel Vs Bình Dương Tại V League 2021 Ở Kênh Nào? viy8comĐội tuyển nước ta chỉ cần thiết một kết quả hòa có bàn thắng nhằm lần loại hai góp mặt tại World Cup futsal. Nhưng, để làm được như vậy

  4. When I initially commented I clicked the “Notify me when new comments are added” checkbox and now each time a comment is added I get three emails with the same comment. Is there any way you can remove people from that service? Cheers!

  5. I do believe all the ideas you have presented on your post. They are very convincing and can definitely work. Still, the posts are very short for beginners. May just you please prolong them a little from subsequent time? Thank you for the post.

  6. Hi there! This is my first visit to your blog! We are a group of volunteers andstarting a new project in a community in the same niche.Your blog provided us beneficial information to work on. You have done a outstanding job!

  7. An interesting discussion is definitely worth comment. I do think that you ought to publish more on this issue, it might not be a taboo subject but usually folks don’t speak about such subjects. To the next! Best wishes!!

  8. หนังการ์ตูนหนังนิยายวิทยาศาสตร์หนังบู๊ Drama ภาพยนตร์ชีวิต ที่จะได้ความรู้สึกซึ้งเศร้า เคล้าน้ำตา ทำให้นึกถึงชีวิตคนจริงๆ บางเรื่องดูแล้วเครียด บางเรื่องก็เศร้ามากๆ แต่พอหนังจบก็โล่งหัว

  9. Excellent read, I just passed this onto a colleague who was doing some research on that. And he actually bought me lunch since I found it for him smile So let me rephrase that: Thank you for lunch!

  10. I do agree with all of the ideas you’ve introduced in your post.They are very convincing and can definitely work. Still, the posts are very brief for beginners.May you please prolong them a bit from next time?Thanks for the post.

  11. We will be professional wholesale provider of jerseys, focused in supplyingGeneral Jerseys and personalized jerseys. Jerseys with 100 stitched traditional quality, all Numbers,Logos and Names are sewn upon and embroidered.we know jerseys

  12. scoliosisThanks for your marvelous posting! I truly enjoyed reading it,you may be a great author.I will ensure that I bookmark yourblog and may come back very soon. I want to encourage that you continue your great work, have a nice morning!scoliosis

  13. Hi there, simply turned into alert to your blog thru Google, and located that it is really informative. I am gonna watch out for brussels. I’ll appreciate for those who proceed this in future. Many folks will be benefited from your writing. Cheers!

  14. Hi there, just became alert to your blog through Google, and found that it’s truly informative. I am going to watch out for brussels. I’ll be grateful if you continue this in future. Lots of people will be benefited from your writing. Cheers!

  15. Have you ever heard of second life (sl for short). It is essentially a game where you can do anything you want. SL is literally my second life (pun intended lol). If you want to see more you can see these second life authors and blogs

  16. Xem Thẳng Viettel Vs Bình Dương Tại V League 2021 Ở Kênh Nào? keonhacaiĐội tuyển Việt Nam chỉ cần thiết một kết trái hòa có bàn thắng nhằm lần loại hai góp mặt tại World Cup futsal. Nhưng, nhằm làm được điều đó

  17. คาสิโนอันดับ 1 เล่นง่ายได้ไวมาลุ้นโบนัสก่อนโตได้แล้วที่นี่ที่เดียวสล็อต บาคาร่า ยิงปลา ไพ่ (ace card) มีจบครบที่เดียวฝาก – ถอน ไม่มีขั่นต่ำ เว็บตรง มั่นใจ 100 แอดมินบริการ 24 ชั่วโมง

  18. What’s Ԍoing down i’m new to this, I stumbled upon tһis I have found It absolutely useful and it һas helped me out loads.I am hopіng to contributе & aid different users like іts aidedme. Good job.

  19. Hi there, just became aware of your blog through Google, and foundthat it’s truly informative. I am going to watchout for brussels. I’ll appreciate if you continue this in future.Numerous people will be benefited from your writing.Cheers!

  20. Kelvin Kaemingk has over two decades of helping people make smarter decisions regarding their mortgage and money decisions. He began his career in financial planning and migrated into the mortgage space in 2002. He is passionate and committed to helping people throughout their lives, make the best financial decisions for themselves and their families. As a father of three, and now Papa K (grandpa) to one, a team builder and recruiter, Kelvin thrives on helping others realize their potential, often referenced as “Everyone’s biggest fan”. Kelvin Kaemingk is the Area Manager for loanDepot and Co-Host of the Real Estate Chalk Talk radio program based in the Minneapolis – St. Paul area. Kelvin Kaemingk, NMLS 251124 | Branch NMLS 1139048

  21. A few months going off strattera side effects Dozens of tanks and armoured vehicles backed by attack helicopters were used earlier in Saturday’s operation near Sheikh Zuweid, a few kilometres from the Palestinian Gaza Strip, security sources said.

  22. Howdy! I could have sworn Iíve been to this blog before but after browsing through a few of the posts I realized itís new to me. Regardless, Iím definitely happy I stumbled upon it and Iíll be bookmarking it and checking back frequently!

  23. Wonderful work! That is the kind of information that are supposed to be shared around the internet.

    Shame on Google for no longer positioning this post higher!
    Come on over and visit my web site . Thanks =)

  24. Wow! This can be one particular of the most helpful blogs We’ve ever arrive acrosson this subject. Actually Excellent. I am also an expert in this topic so I can understand your effort.Feel free to visit my blog post :: networking.drbarbara.pl

  25. I am no longer positive where you are getting your information, but great topic.I must spend some time studying much more or figuring out more.Thanks for fantastic information I was looking forthis info for my mission.

  26. Hmm is anyone else experiencing problems with the pictures on this blog loading?I’m trying to determine if its a problem on my end or if it’s the blog.Any feed-back would be greatly appreciated.My blog post; zombie grave xe88

  27. Very great post. I simply stumbled upon your blog and wanted to mention that I have really enjoyed surfing around your blog posts.After all I’ll be subscribing in your feed and I am hoping you write again soon! 0mniartist asmr

  28. I’d like to thank you for the efforts you have put in penning this blog.I’m hoping to check out the same high-grade blog posts from you later on as well.In truth, your creative writing abilities has encouraged me to get my very own blog now 😉

  29. I’m truly enjoying the design and layout of your blog.It’s a very easy on the eyes which makes it much morepleasant for me to come here and visit more often. Did you hire out a developer to create your theme?Great work!

  30. Thanks for the marvelous posting! I seriously enjoyed reading it, you’re a great author.I will be sure to bookmark your blog and definitely will come backvery soon. I want to encourage you to definitely continue your greatwork, have a nice morning!

  31. Hello there! This post could not be written any better!Reading this post reminds me of my good old room mate!He always kept talking about this. I will forward this write-up to him.Pretty sure he will have a good read. Many thanks for sharing!

  32. Nice post. I was checking constantly this blog and I’m impressed! Extremely helpful information specifically the last part 🙂 I care for such info much. I was seeking this certain information for a very long time. Thank you and best of luck.

  33. Hello there, just became alert to your blog through Google,and found that it’s really informative. I am gonna watch out for brussels.I’ll appreciate if you continue this in future. Numerous people will bebenefited from your writing. Cheers!

  34. Hello! This post couldn’t be written any better! Reading through this post reminds me of my previous room mate! He always kept chatting about this. I will forward this article to him. Pretty sure he will have a good read. Many thanks for sharing!

  35. I’m not sure exactly why but this blog is loading extremely slow forme. Is anyone else having this problem or isit a problem on my end? I’ll check back later on and see if the problem still exists.

  36. <