مارس 4, 2024

 

«برهامى»: شهادات القناة ربا.. وتبرعوا بها لـ«تحيا مصر»

«برهامى»: شهادات القناة ربا.. وتبرعوا بها لـ«تحيا مصر»

قال الدكتور ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية، فى فيديو على موقع «أنا السلفى»: «على أصحاب شهادات قناة السويس، التصدق بفوائدها على الشعب والدولة، فهذا خير لدينهم ودنياهم، حتى يحصلوا على أجر خدمة بلادهم وشعبهم»، مطالباً المصريين ببدء حملة لإسقاط ديون الدولة، أو جزء منها، من خلال التبرع بفوائد الشهادات. وأكد الدكتور أحمد شكرى، عضو مجلس شورى الدعوة السلفية، أن الشريعة الإسلامية أوجدت مخرجاً من مأزق ربا فوائد شهادات القناة، من خلال التبرع أو التصدق بها للدولة، وتخصيصها لإسقاط الديون. وكانت الدعوة السلفية، حرّمت فى وقت سابق، شراء شهادات استثمار قناة السويس الجديدة، واعتبرت فوائدها «ربا»، لا يجوز إنفاقها، أو الاستفادة منها، فيما قال الدكتور عبدالله النجار، عضو مجمع البحوث الإسلامية، إن فتوى «الدعوة السلفية» ضالة، لأن من موّلوا حفر قناة السويس، دخلوا فى شراكة مع الدولة، وأكد الدكتور أحمد ترك، مدير عام بحوث الدعوة بوزارة الأوقاف أن شهادات القناة وفوائدها ليست قرضاً حتى تدخل فى باب الربا، وإنما هى عقد مرابحة يُحلّه الإسلام، مضيفاً: «من الازدواجية لديهم قولهم بجواز توجيه أرباح الشهادات لصندوق تحيا مصر، أو لسداد ديونها، لأنها ربا، فى حين أن تلك الديون تراكمت نتيجة الإنفاق على حاجات المواطنين الأساسية، وكأنهم يبيحون بذلك للدولة أن تطعم شعبها من الربا، وفقاً لهذا المنطق».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *