مارس 2, 2024

التحالف الوطني لدعم الشرعية يدعو لأسبوع (الثورة.. أمل الفقراء والمظلومين)

التحالف الوطني لدعم الشرعية يدعو لأسبوع (الثورة.. أمل الفقراء والمظلومين)

أكد تحالف دعم الشرعية أن الحقيقة بدأت تتكشف أمام الجميع “أن عصابة الانقلاب العسكري تعمل على تدمير مصر والانتقام من الشعب”، ، وأن الانقلاب ينتقم من كل فئات الشعب “حتى الذين أيّدوه في الانقلاب الآن يكتوون بناره”.
 
وأضاف التحالف الوطني لدعم الشرعية في بيانٍ له أنه “لا أمل في التغيير سوى في الثورة لإزالة هذا الانقلاب”، مبينا أن الحل في الثورة ضد الإجرام والفساد، وأن “نجاح الثورة يعني مشاركة كل مصري في الحكم وبناء مصر الحديثة، الثورة و”أن نجاح الثورة يعني مشاركة كل مصري في الحكم وبناء مصر الحديثة، الثورة تعني احترام رأي وكرامة كل مصري”.
 
نص البيان
التحالف الوطني لدعم الشرعية يدعو لأسبوع (الثورة.. أمل الفقراء والمظلومين)
 
بعد مرور عامين على الانقلاب الغاشم على إرادة الشعب المصري تتضح الصورة وتنكشف الحقيقة أمام الجميع أن عصابة الانقلاب العسكري تعمل على تدمير مصر والانتقام من الشعب.. فضلا عن تدمير حلمهم في العيش والحرية والكرامة الإنسانية.
 
فبعد أن امتلأت شوارع وميادين مصر بدماء الثوار والأحرار الذين تعلو حناجرهم بالحرية وتندد بالظلم والطغيان، وبعد ازدحمت السجون والمعتقلات بالشباب والأحرار، ها هو الانقلاب يدير وجه للانتقام من كل فئات الشعب، فقيرهم وغنيهم حتى الذين أيّدوه في الانقلاب الآن يكتوون بناره.
 
فكم يعاني فقراء مصر الآن من شظف العيش ولهيب الأسعار حتى تنادَى الناس “بلاها لحمة”، وربما بعد أيام نسمع من ينادي “بلاها عيش وميه”.. فلا يجد الشعب في زمن الانقلاب ما يسد رمقه.. فلم يكتف الانقلاب بإذلال الشعب بل راح يطارد المواطنين بضرائب جديدة تثقل كاهلهم، كما راح يطارد رجال الأعمال ويقيم حربًا على الموظفين والعاملين بالدولة من خلال قانون الخدمة المدنية، حتى أمناء الشرطة لم يسلموا من ظلمهم وعنصريتهم.
 
كل ذلك يؤكد أن الانقلاب أحالَ حياةَ المصريين إلى جحيم.. ولا أمل في التغيير سوى في الثورة لإزالة هذا الانقلاب، نعم الحل في الثورة ضد الإجرام والفساد، ولنعلم أن نجاح الثورة يعني مشاركة كل مصري في الحكم وبناء مصر الحديثة، الثورة تعني احترام رأي وكرامة كل مصري.. الطريق الآن واضح أمامكم في الثورة على الظلم من أجل تحقيق أمن وأمل المصريين في العدالة الاجتماعية والحصول على العيش الكريم، ونحن على يقين من نجاح الثورة فلا تتأخروا عن نداء الحرية.
 
ننادي كل أبناء الأمة، عمال وطلاب وموظفين وفقراء وكل فئات المجتمع للمشاركة في الأسبوع الثوري “الثورة.. أمل الفقراء والمظلومين”، فأنتم الآن وقود الثورة وقوتها وأمل مصر في التغيير لغد أفضل .. وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون.
 
التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب
الخميس: 12 من ذي القعدة 1436 الموافق 27 أغسطس 2015

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *